27 يونيو

كلمات اغنية كفاح أجيال محمد عبده مكتوبة

كلمات اغنية كفاح أجيال من غناء الفنان القدير محمد عبده. كلمات الاغنية من تأليف الكاتب صالح الشادي وألحان محمد شفيق. ويقدم موقع صنديد قراءة كلمات اغنية كفاح أجيال مكتوبة كاملة.

شاهد كلمات اغنية كفاح أجيال محمد عبده بالفيديو

كلمات اغنية كفاح أجيال


للوطن غنت مشاعرنا جميع


واشتعل جمر الوفاء بقلوبنا


كلنا شيخ وفتى وطفل رضيع.


كلنا جيناك يا محبوبنا


حاملينك في صحارينا ربيع


ناسجينك لابسينك ثوبنا.


ذاكرينك بالدعاء والله سميع


ونافحينك عطرنا وطيوبنا.


رافعينك فوقنا شان رفيع


نفتديك بسلمنا وحروبنا


عايشينك بالرخا رحب وسيع


ذاخرينك للظما مشروبنا


مشرق فينا مثل صبح بديع.


ذايب في طبعنا واسلوبنا


امر وحنا على امرك نطيع


وين مارحنا عليك دروبنا.


والله انا حصنك الصعب المنيع


والغشيم اللي يوجه صوبنا


مانساوم في غلاك ولا نبيع.


فيك امانينا وبك مطلوبنا


من يشوف اللي وصلنا لا سال


وانشغل كيف صار المر


احلى من عسل وش حصل


كيف صحراء الياس ضجت بالامل.


والعمل كيف حلم بعيد


في لحظة وصل واكتمل


خابرين بلادكم خوف وضياع


خابرين اعيادكم حزن وصراع.


خابرين عيالكم كثر وجياع


خابرين امالكم حلم وخداع


انت ياللي جيت تسال في عجب.


عن كفاح اجيال عن قصة شعب


ماعلى رب الملا شي صعب


بيده التقدير وهو اللي وهب.


يوم اراد يحول القفره ذهب


سخر ويسر لها صقر العرب


عبدالعزيز


المقدم اللي قادها لامجادها واعيادها.


المسلم اللي راية التوحيد خط امدادها


الشاهر اللي في ضلاله اكتمل ميلادها


الظافر اللي حطم الذله وفك اصفادها.


العازم اللي لملم شتات النفوس وسادها


الحازم اللي مر في ضلال الديار وشادها


القايد اللي ساسها في حكمته وابعادها.


العايد اللي صفرت فيه القلوب انشادها


هل السعد واستبشر المغبون واليوم عيد.


وانزاحت الوحشة عن الدار وحضر شوقها


يامرحبا كثر الرمال وماحواه القصيد


تعداد وابل الغيمة اللي تزهر بروقها


جيت وجمعت الشمل ياشيخ العرب من جديد.


واحيت شرع الله وكنت الشمس وشروقها


ودنت يابو تركي لك الرايات علم وكيد


توحدت لك كل ابوها ورايتك فوقها.


سجلت تاريخ ميلاد المراجل


والمغازي والحروب


واقتدى عهد بثوب العز رافل


ورفرف البيرق طروب


غرد النورس على صبح السواحل.


وانتشى سمع الغروب


والشمال اودع سلامه للقوافل


يوم راحت للجنوب


غنت الوسطى اناشيد السنابل.


والشذا ماغاب نوب


وانثنى غصن الهنا بحلو الشمايل


مع نسيم ومع هبوب


ارتفع صوت اسمنا بكل المحافل


والنواحي والدروب


وحد الله شملنا والصف كامل.


والمحبه في القلوب


الله اكبر يا بلادي


همه المه لبنه طينه


يالله يالله


على الله اتكلنا طالبينه


اله كل ابونا نستعينه


وشمرنا السواعد ثم بدينا.


وكل صافح الطين بيمينه


سيقفنا دورنا عز وهيبه


عن البرد ولظى الحر ولهيبه


من جذوع النخيل ومن عسيبه.


ومن زند لكفاحه من جبينه


كسينا ارضنا ثوب الحضاره


على دين وتوحيد وطهاره


ومشينا في خطانا للصداره.


بكل اخلاص والله لا قرينه


للفضا مد الغضا كف الرضا


وقد الشكر عمران وانقضا.


عهد مضى كل حضا


بالخير في خير الاوطان


البناء هناك وهنا


في ارضنا تجاوز الفن وازدان.


والمنى بجهودنا صارت لنا


حقيقة نورها بان واعتلى


صرح العلا بين الملا


يثني على جهد الانسان 


وانجلى وجه الفلا يوم امتلى.


قد تروى بالاحسان


ارض يغازلها المطر


في كل عام


تهتز الى شوق وطهر


عكس البلابل والقماري والحمام.


والمنهل اللي مانضب


يا سلام يا سلام


مرج على مد البصر.


شوفه غرام


لونه ولا لون الزهر


خضرة غصونه من نعيم ومن سلام


فال تلاقي لها العرب.


ياسلام ياسلام


خير على مر الدهر


جعله دوام


عشق سكن روح الشعر


لا يوصف لك لا بيت شعر ولا كلام.


ياشوق من غنى وحب


يا سلام يا سلام


تظافرت كل الجهود


قامت على الوادي سدود.


فاح الشذا من روضنا


وتزينت صحراء النفود


من سهلها وجبالها


تعطي ولا يعطى لها


خذت طباع عيالها


صارت على العالم تجود.


خيراتها دايم تزيد


دايم مواسمها نشيد


يازينها طلع النضيد


من الحدود الى الحدود.


امة الدين والسيف والقلم


امة الطيب والجود والكرم


والسماحة والمبادي والقيم.


امة مامثلها بكل الامم


لا اله الا الله


نبينا محمد


لا اله الا الله


شعارنا الاوحد


بسم القريب المستجيب ابتدينا.


وفي كل درب للمعالي رقينا


من يومنا وحنا هل العلم والدين.


والنور والايمان منا وفينا


امه سعت للمجد


على هدى محمد.


شعارها الاوحد


لا اله الا الله


شدنا الصروح العاليه واجتهدنا


صرتي لنا كل الفخر يابلدنا


ياما زرعنا من جهود وحصدنا


وافعالنا تحكي وتشهد علينا.


متكاتفين اليد


على هدى محمد


شعارنا الاوحد


لا اله الا الله


اشرق النور بفرح.


وروح الليل وضوا وجهه نهار


وضايق الصدر انشرح


ومابقى بديارنا للجهل دار.


العدل ساد ورجح


والاماني غردت والياس طار


والشقا غاب ونزح


والتعب يالله لك الشكر استدار.


كل منهاج وضح


كل حلم كان بالوصغار صار


صوتنا الواعي صدح


فكرنا فاق المحاور والمدار.


يا رياحين الجزيره


ياحصاد اجيالها


انتم اشبال المسيره.


باهلها وعيالها


ابن البلد


نعم الولد


في همته ماله مثيل


الله ياوجه السعد


دايم سعودي واصيل.


لا يبالي بالصعاب


ياشباب الوطن ياشباب


سابقين الزمن ياشباب


انتم الصبح الصبوح


والعزيمه والطموح


والنسيم اللي جهاده


وبالوفاء اصبح يفوح.


والسعاده والرغد


انتم عيال الاصول


شرعكم شرع الرسول


ومن تعنى للمعالي


واخلص النية ينول.


ماعليه بمن حسد


انتم المجد الجديد


بهجة الحظ السعيد


وبسمة الارض الحبيبه.


والاماني والنشيد


والحلا ويالشهد


من جد بالدنيا وجد


ابن البلد نعم الولد.


الحرب لا درج درج


لا بد من ساعة فرج


هبت رياحك يا الرخا


وصبح التباشير انبلج.


ومادام شرع الله ضوا


نمشي عليه ولا حرج


ماهمنا كيد العدا


واللي حسد واللي هرج.


العدل ميزانه رجح


والظلم فارقنا وهج


لك الحمد يامنعم علينا بالاسلام.


وصلنا امان ماحصل وسط الاحلام


الابواب مفتوحه على مر الايام.


ينام الصغير وتسهر عيون ضرغام


من الدين له سلم وموازين واحكام.


يرد الحقوق ويرجع الباغي بحسام


لك الحمد يالله


لك الحمد يارب لنا منه المجد


نصرناك ياللي دوم تنصر ومعبود.


تحرى الخطر يامن تجرى على الحد


ترانا عزيز وكلنا دونه زنود


رسمنا غلاك في صفحة العز والمجد.


عرين الاسود ومربع الخير والجود


وترانا مع اهل الود مانرخي اليد.


ومع طالبين الشر نار وبارود


لنا بالسماء طير تشفق على الهد.


راي يحل كل باغي ونمود


ومن جند ربي قوة سدها سد


حيل الحدود الخاين الجيره لحود.


ترد الشبر ميل وتمد الجزر مد


سرايا على دين النبي ترهب حشود.


تسامى ياوطن حقك تسامى


مادام انك على العالم تسامى.


من ترابك ثرى مكه ويثرب


على ارضك مشى العز وتسامى.


عزيز ماغزتك الا المحبه


منيع الا عن اخوان واحبه.


رفيع فوق بعروش الاحبه


نزيه لا تضيم ولا تضامى


كريم ماطفيت النار بوجار.


حشيم وحافظ مقدار للجار


حليم ماتهزك ريح من جار


قوي بالله ياصرح النشامى.


لغير الله ابد محلي تهامه


عليت وبك نفوس مستهامه


من الشرق الى ساحل تهامه.


جنوبك والشمال اللي ترامى


خادم البيت المشرف.


الشرف فيه تشرف


تذكره مكه وطيبه


وكل من جاها وشرف.


وسع حدود المشاعر


جاد في صدق المشاعر


ولا سال في مدح شاعر.


والمعرف لا يعرف


والولي العد كفه


ترجح بمعروف كفه


فضله بدنه يكفه


مستفيض ما توقف.


مزهر بالخير جاله


من يريد الشور جاله


من هل الراي ورجاله.


بالمكارم ما يوصف


ونائب ثاني موافي


ماتوفيه القوافي.


ابيض اليمنى اسنافي


مسفهل ما تكلف


باسم يرضي بفاله.


مايخاب اللي لفى له


كله بقول وحفاله


كم تلطف كم كم تعطف.


عاشوا اشبال الامام


الميامين الكرام


فخرنا قادة بلدنا


للمحبه والسلام


للمليك المفدى حامي الامه.


ولولي العهد والنائب الثاني


الولاء والغلا والعهد والذمه


للابد من خفوق كله ايماني.


هم وريد الوطن شريانه ودمه


وتاجه اللي يشع بكل الازماني.


ورافعينه بعون الله للقمه


وشعبهم بالسعاده والرغد هاني


وحلاة القلوب البيض ملتمه


بالعرين الحصين العالي الشاني.


منبع الجود بيت العز والهمه


دار الاسلام ذخر الجار والعاني


موطن في سواد عيوننا نزمه


في ضمير الخلايق دوم ابو حاني.


المشاعر تهف بلهفة يمه


كل قاصي يغني بسمه وداني


اسلم اسلم ياوطنا.


انت فينا وانت منا


كلنا فيك نتغنى


وكلنا فدوتك حنا.



كلمات كفاح أجيال مكتوبة بالتشكيل


لِلْوَطَن غَنَّت مَشَاعِرِنَا جَمِيع 

 

وَاشْتَعَل جَمْر الْوَفَاء بقلوبنا 

 

كُلُّنَا شَيْخ وَفَتًى وَطِفْل رَضِيعٌ . 

 

كُلُّنَا جِئْنَاك يَا محبوبنا 

 

حاملينك فِي صحارينا رَبِيع 

 

ناسجينك لابسينك ثَوْبنَا . 

 

ذاكرينك بِالدُّعَاء وَاللَّهُ سَمِيعٌ 

 

ونافحينك عطرنا وطيوبنا . 

 

رافعينك فَوْقَنَا شَأْن رُفَيْع 

 

نفتديك بسلمنا وحروبنا 

 

عايشينك بالرخا رَحَّب وَسِيع 

 

ذاخرينك لِلظَّمَأ مشروبنا 

 

مُشْرِق فِينَا مِثْل صُبْح بَدِيعٌ . 

 

ذَائِبٌ فِي طبعنا واسلوبنا 

 

أَمَر وحنا عَلَى أَمَرَك نُطِيع 

 

وين مارحنا عَلَيْك دروبنا . 

 

وَاللَّهِ إِنَّا حِصْنَك الصَّعْب الْمَنِيع 

 

والغشيم اللَّيّ يُوَجَّه صَوَّبْنَا 

 

مانساوم فِي غلاك وَلَا نَبِيعَ . 

 

فِيك امانينا وَبِك مطلوبنا 

 

مِن يشوف اللَّيّ وَصَّلْنَا لَا سَأَل 

 

وانشغل كَيْفَ صَارَ الْمُرّ 

 

أَحْلَى مِنْ عَسَلٍ وَش حَصَل 

 

كَيْف صَحْرَاء إلْيَاس ضَجَّت بِالْأَمَل . 

 

وَالْعَمَل كَيْف حَلَم بَعِيدٌ 

 

فِي لَحْظَةِ وَصَل واكتمل 

 

خابرين بِلَادِكُم خَوْف وَضَيَاع 

 

خابرين اعيادكم حُزْن وصراع . 

 

خابرين عِيَالُكُم كَثُر وَجِيَاع 

 

خابرين آمَالَكُم حَلَم وَخِدَاعٌ 

 

أَنْت ياللي جِئْت تَسْأَل فِي عَجَب . 

 

عَن كِفاح أَجْيَالٌ عَنْ قِصّةِ شُعَب 

 

ماعلى رَبّ الْمَلَإ شَيّ صَعُب 

 

بِيَدِه التَّقْدِير وَهُوَ اللَّيّ وَهْب . 

 

يَوْم أَرَاد يَحُول القفره ذَهَب 

 

سَخَّر وَيُسِرّ لَهَا صَقْر الْعَرَب 

 

عَبْدالعَزِيز 

 

الْمُقَدَّم اللَّيّ قَادَهَا لامجادها واعيادها . 

 

الْمُسْلِم اللَّيّ رَأْيِه التَّوْحِيد خَطّ امدادها 

 

الشَّاهِر اللَّيّ فِي ضَلاَلِهِ اِكْتَمَل مِيلاَدِهَا 

 

الظَّافِر اللَّيّ حَطَّم الذِّلَّة وَفَكّ اصفادها . 

 

الْعَازِم اللَّيّ لَمْلَم شَتَاتٌ النُّفُوس وسادها 

 

الْحَازِم اللَّيّ مَرَّ فِي ضَلَالٍ الدِّيَار وشادها 

 

الْقَائِد اللَّيّ ساسها فِي حِكْمَتِه وابعادها . 

 

الْعَائِد اللَّيّ صفرت فِيهِ الْقُلُوبُ إِنْشادِها 

 

هَل السَّعْد وَاسْتَبْشَر الْمَغْبُون وَالْيَوْم عِيد . 

 

وَانْزَاحَت الْوَحْشَةَ عَنْ الدَّارِ وَحَضَر شَوْقِهَا 

 

يامرحبا كَثُر الرِّمَال وماحواه القصيد 

 

تَعْدَاد وَإِبِل الغيمة اللَّيّ تزهر بروقها 

 

جِئْت وَجَمَعْت الشَّمْل ياشيخ الْعَرَبِ مِنْ جَدِيدٍ . 

 

واحيت شَرَعَ اللَّهُ وَكُنْت الشَّمْس وَشُرُوقِهَا 

 

وَدَنَت يَأْبُو تُرْكِيّ لَك الرَّايَات عَلِم وَكَيَد 

 

تَوَحَّدَت لَك كُلَّ أَبُوهَا وَرَأَيْتُك فَوْقَهَا . 

 

سَجَّلَت تَارِيخُ مِيلاَدِ الْمَرَاجِل 

 

وَالْمَغَازِي وَالْحُرُوب 

 

وَاقْتَدَى عَهْد بِثَوْب الْعِزّ رافل 

 

ورفرف البَيْرَق طَرُوبٌ 

 

غَرَّد النورس عَلَى صُبْح السَّوَاحِل . 

 

وانتشى سَمِع الْغُرُوب 

 

وَالشِّمَال أَوْدَع سَلَامِه للقوافل 

 

يَوْم رَاحَت للجنوب 

 

غَنَّت الْوُسْطَى أَناشِيد السَّنَابِل . 

 

والشذا ماغاب نُوَب 

 

وَانْثَنَى غُصْن إلَهَنَا بِحُلْو الشَّمَائِل 

 

مَع نَسِيم وَمَع هُبُوب 

 

اِرْتَفَعَ صَوْتُ اسْمَنَا بِكُلّ الْمَحَافِل 

 

وَالنَّوَاحِي وَالدُّرُوب 

 

وَحَّدَ اللَّهَ شَمْلَنَا وَالصَّفّ كَامِل . 

 

وَالْمَحَبَّة فِي الْقُلُوبِ 

 

اللَّهُ أَكْبَرُ يَا بِلَادِي 

 

هَمُّه آلَمَه لَبَنِه طِينَة 

 

ياللَّه ياللَّه 

 

عَلَى اللَّهِ اتكلنا طالبينه 

 

إلَهُ كُلِّ أَبُونَا نَسْتَعِينُه 

 

وشمرنا السواعد ثُمّ بَدِينا . 

 

وَكُلّ صَافَح الطِّين بِيَمِينِه 

 

سيقفنا دُورِنَا عَزّ وَهَيْبَة 

 

عَن الْبَرْد ولظى الْحُرّ ولهيبه 

 

مِنْ جُذُوعِ النَّخِيل وَمَن عسيبه . 

 

وَمَن زَنْد لكفاحه مِنْ جَبِينِهِ 

 

كسينا أَرْضَنَا ثَوْب الحَضَارَة 

 

عَلَى دِينِ وَتَوْحِيد وَطَهَارَة 

 

وَمَشَيْنَا فِي خطانا للصداره . 

 

بِكُلّ إخْلَاص وَاَللَّهِ لَا قَرِينَةَ 

 

للفضا مَدّ الْغَضَا كَفّ الرِّضَا 

 

وَقَد الشُّكْر عِمْرَان وانقضا . 

 

عَهْد مَضَى كُلّ حَضًّا 

 

بِالْخَيْرِ فِي خَيْرٍ الْأَوْطَان 

 

الْبِنَاء هُنَاكَ وَهُنَا 

 

فِي أَرْضَنَا تَجَاوَز الْفَنّ وازدان . 

 

وَالْمُنَى بجهودنا صَارَت لَنَا 

 

حَقِيقَة نُورَهَا بِأَن وَاعْتَلَى 

 

صَرَّح الْعُلَا بَيْنَ الْمِلْءِ 

 

يُثْنِيَ عَلَى جَهْدٍ الْإِنْسَان 

 

وَانْجَلَى وَجْه الفلا يَوْم امتلى . 

 

قَد تُرْوَى بِالْإِحْسَان 

 

أَرْض يغازلها الْمَطَر 

 

فِي كُلِّ عَامٍ 

 

تَهْتَزّ إلَى شَوْقٌ وَطُهْرٌ 

 

عَكْس الْبَلَابِل والقماري وَالْحَمَّام . 

 

وَالْمَنْهَل اللَّيّ مانضب 

 

يَا سَلَام يَا سَلَام 

 

مَرْج عَلَى مُدٍّ الْبَصَرِ . 

 

شَوْفَة غَرَام 

 

لَوْنَهُ وَلَا لَوْنٌ الزَّهْر 

 

خَضِرَةٌ غصونه مِنْ نَعِيمِ وَمِنْ سَلَام 

 

فَأَل تُلَاقِي لَهَا الْعَرَبُ . 

 

ياسلام ياسلام 

 

خَيْرٌ عَلَى مَرِّ الدَّهْر 

 

جَعَلَه دَوَام 

 

عَشِق سَكَن رَوْحٌ الشَّعْر 

 

لَا يُوصَفُ لَك لَا بَيْتَ شِعْرٍ وَلَا كَلَامَ . .


يَا شَوْقٌ مَنْ غَنَّى وَحُبّ 

 

يَا سَلَام يَا سَلَام 

 

تَظَافَرَت كُلّ الجُهُود 

 

قَامَتْ عَلَى الْوَادِي سَدُود . 

 

فَاح الشَّذا مِن روضنا 

 

وَتَزَيَّنْت صَحْرَاء النفود 

 

مِنْ سَهْلِهَا وَجِبَالِهَا 

 

تُعْطِيَ وَلَا يُعْطَى لَهَا 

 

خذت طِبَاع عِيَالِهَا 

 

صَارَتْ عَلَى الْعَالِمِ تَجُود . 

 

خَيْرَاتُها دَائِمٌ تَزِيد 

 

دَائِمٌ مواسمها نَشِيدٌ 

 

يازينها طَلَع النَّضِيد 

 

مِنْ الْحُدُودِ إلَى الْحُدُود . 

 

أُمِّه الدِّين وَالسَّيْف وَالْقَلْم 

 

أُمِّه الطَّيِّب وَالْجُود وَالْكَرَم 

 

وَالسَّمَاحَة وَالْمَبَادِئ وَالْقَيِّم . 

 

أُمِّه مامثلها بِكُلّ الْأُمَم 

 

لَا إلَهَ إلَّا اللَّهُ 

 

نَبِيِّنَا مُحَمَّدٍ 

 

لَا إلَهَ إلَّا اللَّهُ 

 

شِعَارُنَا الْأَوْحَد 

 

بِسْم الْقَرِيب الْمُسْتَجِيب ابتدينا . 

 

وَفِي كُلِّ دَرْب للمعالي رقينا 

 

مِنْ يَوْمِنَا وحنا هَلْ الْعِلْمُ وَالدِّينِ . 

 

وَالنُّور وَالْإِيمَان مِنَّا وَفِينَا 

 

أُمِّه سَعَت لِلْمَجْد 

 

عَلَى هُدًى مُحَمَّدٍ . 

 

شِعَارِهَا الْأَوْحَد 

 

لَا إلَهَ إلَّا اللَّهُ 

 

شدنا الصروح الْعَالِيَة واجتهدنا 

 

صرتي لَنَا كُلَّ الْفَخْر يابلدنا 

 

ياما زرعنا مِن جُهُودٌ وحصدنا 

 

وَأَفْعَالَنَا تَحْكِي وَتَشَهَّد عَلَيْنَا . 

 

متكاتفين الْيَد 

 

عَلَى هُدًى مُحَمَّدٍ 

 

شِعَارُنَا الْأَوْحَد 

 

لَا إلَهَ إلَّا اللَّهُ 

 

أَشْرَق النُّور بِفَرَح . 

 

وَرَوْح اللَّيْلِ وَضَوْءِ وَجْهَه نَهَار 

 

وضايق الصَّدْر انْشَرَح 

 

ومابقى بديارنا لِلْجَهْل دَار . 

 

الْعَدْل سَاد وَرَجَّح 

 

وَالْأَمَانِي غَرَّدَت وَالْيَأْس طَار 

 

والشقا غَاب وَنَزْح 

 

وَالتَّعَب ياللَّه لَكَ الشُّكْرُ اسْتَدَار . 

 

كُلّ مِنْهَاج وَضَح 

 

كُلّ حَلَم كَان بالوصغار صَار 

 

صَوْتنَا الواعي صَدَح 

 

فَكّرْنَا فَاق الْمُحاوِر وَالْمَدَار . 

 

يَا رَيَاحِين الْجَزِيرَة 

 

ياحصاد اجيالها 

 

أَنْتُم اشبال الْمَسِيرَة . 

 

بِأَهْلِهَا وعيالها 

 

ابْن الْبَلَد 

 

نَعَم الْوَلَد 

 

فِي هِمَّتُه مَالِه مَثِيل 

 

اللَّه ياوجه السَّعْد 

 

دَائِمٌ سَعُودِي واصيل . 

 

لَا يُبَالِي بالصعاب 

 

ياشباب الوَطَن ياشباب 

 

سَابِقِين الزَّمَن ياشباب 

 

أَنْتُم الصُّبْح الصَّبُوح 

 

وَالْعَزِيمَة والطموح 

 

وَالنَّسِيم اللَّيّ جِهَادِه 

 

وبالوفاء أَصْبَح يَفُوح . 

 

وَالسَّعَادَة وَالرَّغَد 

 

أَنْتُم عِيَال الْأُصُول 

 

شرعكم شَرَع الرَّسُول 

 

وَمَن تَعَنَّى للمعالي 

 

وَأَخْلَص النِّيَّة ينول . 

 

ماعليه بِمَن حَسَد 

 

أَنْتُم الْمَجْد الْجَدِيد 

 

بَهْجَة الْحَظّ السَّعِيد 

 

وبسمة الْأَرْض الحبيبه . 

 

وَالْأَمَانِي وَالنَّشِيد 

 

والحلا ويالشهد 

 

مِنْ جَدِّ بِالدُّنْيَا وَجَد .


ابْن الْبَلَد نَعَم الْوَلَد . 

 

الْحَرْبِ لَا دَرَج دَرَج 

 

لَا بُدَّ مِنْ سَاعَةٍ فَرْج 

 

هَبَّتْ رِيَاحُك يَا الرَّخَا 

 

وَصُبْح التَّباشير اِنْبَلَج . 

 

ومادام شَرَعَ اللَّهُ ضَوْء 

 

نَمْشِي عَلَيْهِ وَلَا حَرَجَ 

 

ماهمنا كَيَد الْعِدَا 

 

وَاللَّيّ حَسَد وَاللَّيّ هَرْج . 

 

الْعَدْل مِيزَانِه رَجَّح 

 

وَالظُّلْم فَارَقْنَا وَهَج 

 

لَكَ الْحَمْدُ يامنعم عَلَيْنَا بِالْإِسْلَام . 

 

وَصَّلْنَا أَمَانٌ ماحصل وَسَط الْأَحْلَام 

 

الْأَبْوَاب مَفْتُوحَة عَلَى مَرِّ الأيَّامِ . 

 

يَنَام الصَّغِير وَتَسْهَر عُيُون ضِرْغَام 

 

مِنْ الدَّيْنِ لَهُ سَلّمْ وَمَوَازِين وَأَحْكَام . 

 

يَرِد الْحُقُوق وَيَرْجِع الْبَاغِي بِحُسَام 

 

لَكَ الْحَمْدُ ياللَّه 

 

لَكَ الْحَمْدُ يَارَبّ لَنَا مِنْهُ الْمَجْد 

 

نصرناك ياللي دَوَّم تَنَصَّر ومعبود . 

 

تَحَرَّى الْخَطَر يَأْمَن تُجْرَى عَلَى الْحَدِّ 

 

تَرَانَا عَزِيزٌ وَكُلُّنَا دُونَه زنود 

 

رسمنا غلاك فِي صَفْحَةِ الْعِزّ وَالْمَجْد . 

 

عَرِين الْأَسْوَد وَمِرْبَعٌ الْخَيْرِ وَالْجُودِ 

 

وترانا مَعَ أَهْلِ الْوُدّ مانرخي الْيَد . 

 

وَمَع طالبين الشَّرّ نَار وبارود 

 

لَنَا بِالسَّمَاء طَيْر تُشْفِقْ عَلَى الهد . 

 

رَأْي يَحِلُّ كُلُّ بَاغِي ونمود 

 

وَمَن جُنْدٌ رَبِّي قُوَّة سَدَّهَا سَدّ 

 

حِيل الْحُدُود الْخَائِن الجيره لَحُود . 

 

تُرَدّ الشِّبْر مَيْل وَتُمَدّ الْجُزُر مَدّ 

 

سَرَايَا عَلَى دِينِ النَّبِيِّ تَرَهُّب حُشُودٌ . .


تَسَامَى ياوطن حَقَّك تَسَامَى 

 

مَادَام إِنَّكَ عَلَى الْعَالِمِ تَسَامَى . 

 

مِن ترابك ثَرَى مَكَّة وَيَثْرِب 

 

عَلَى أَرْضِك مَشَى الْعِزّ وَتَسَامَى . 

 

عَزِيزٌ ماغزتك إلَّا الْمَحَبَّة 

 

مَنِيع إلَّا عَنْ أَخَوَان وَأَحَبُّه . 

 

رُفَيْع فَوْق بعروش الْأَحِبَّة 

 

نَزِيهٌ لَا تضيم وَلَا تضامى 

 

كَرِيمٌ ماطفيت النَّار بوجار . 

 

حَشِيمٌ وَحَافَظ مِقْدَار لِلْجَار 

 

حَلِيمٌ ماتهزك رِيحٍ مِنْ جَارٍ 

 

قَوِيٌّ بِاَللَّه ياصرح النشامى . 

 

لِغَيْرِ اللَّهِ أَبَد مَحِلِّي تِهَامَة 

 

عليت وَبِك نُفُوس مستهامه 

 

مِنْ الشَّرْق إِلَى سَاحِلِ تِهَامَة . 

 

جنوبك وَالشِّمَال اللَّيّ تَرَامَى 

 

خَادِمُ الْبَيْتِ الْمُشْرِف . 

 

الشَّرَف فِيه تَشَرَّف 

 

تَذَكَّرَه مَكَّة وَطِيبِه 

 

وَكُلُّ مَنْ جَاهًا وَشَرَف . 

 

وَسَّع حُدُود الْمَشَاعِر 

 

جَادَ فِي صِدْقِ الْمَشَاعِر 

 

وَلَا سَأَلَ فِي مَدْحِ شَاعِرٌ . 

 

وَالْمُعَرَّفُ لَا يُعْرَفُ 

 

وَالْوَلِيّ الْعَدّ كَفِّه 

 

تَرَجَّح بِمَعْرُوف كَفِّه 

 

فَضْلِه بَدَنِه يَكْفِه 

 

مُسْتَفِيضٌ مَا تَوَقَّفَ . 

 

مُزْهِر بِالْخَيْر جاله 

 

مَنْ يُرِيدُ الشَّوْر جاله 

 

مِن هَل الرَّأْي وَرِجَاله . 

 

بِالْمَكَارِم مَا يُوصَفُ 

 

وَنَائِب ثَانِي موافي 

 

ماتوفيه الْقَوَافِي . 

 

أَبْيَض الْيُمْنَى اسنافي 

 

مسفهل مَا تَكَلَّفَ 

 

بِاسْم يُرْضِي بفاله . 

 

مايخاب اللَّيّ لَفِى لَه 

 

كُلُّه بِقَوْل وحفاله 

 

كَم تَلَطَّف كَم كَم تَعْطِف . 

 

عَاشُوا اشبال الْإِمَام 

 

الْمَيَامِين الْكِرَام 

 

فخرنا قَادَه بَلَدِنَا 

 

لِلْمَحَبَّة وَالسَّلَام 

 

للمليك الْمُفَدَّى حَامِي الْأُمَّة . 

 

وَلِوَلِيّ الْعَهْد وَالنَّائِب الثَّانِي 

 

الْوَلَاء والغلا وَالْعَهْد وَالذِّمَّة 

 

لِلْأَبَد مِن خفوق كُلُّه إِيمانِي . 

 

هُم وَرِيد الوَطَن شريانه وَدَمِه 

 

وتاجه اللَّيّ يَشِع بِكُلّ الازماني . 

 

ورافعينه بِعَوْنِ اللَّهِ للقمه 

 

وشعبهم بِالسَّعَادَة وَالرَّغَد هَانِئ 

 

وَحَلَّاه الْقُلُوب الْبَيْض ملتمه 

 

بالعرين الْحُصَيْن الْعَالِي الشاني . 

 

مَنْبَع الْجُود بَيْت الْعِزّ وَأَلْهَمَه 

 

دَارِ الْإِسْلَامِ ذَخَر الْجَار والعاني 

 

مَوْطِن فِي سَوَادٍ عُيُونُنَا نزمه 

 

فِي ضَمِيرِ الْخَلَائِق دَوَّم أَبُو حاني . 

 

الْمَشَاعِر تهف بلهفة يمه 

 

كُلّ قاصِي يُغْنِي بِسُمِّه وداني .


أَسْلَم أَسْلَم ياوطنا . 

 

أَنْتَ فِينَا وَأَنْت مِنَّا 

 

كُلُّنَا فِيك نتغنى 

 

وَكُلُّنَا فدوتك حَنَا . .


كلمات اغنية كفاح أجيال محمد عبده كلمات مكتوبة بالزخرفة


لْـلْـۈطـﮢـ ﻏﮢـﭥ ﻤشًـآﻋړﮢـآ چـﻤﭜﻋ


ۈآشًـﭥﻋلْـ چـﻤړ آلْـۈڤـآء ﭔقـلْـۈﭔﮢـآ


ﮗلْـﮢـآ شًـﭜخـ ۈڤـﭥـﮯ ۈطـڤـلْـ ړڞﭜﻋ.


ﮗلْـﮢـآ چـﭜﮢـآﮗ ﭜآ ﻤﺢـﭔۈﭔﮢـآ


ﺢـآﻤلْـﭜﮢـﮗ ڤـﭜ ڝـﺢـآړﭜﮢـآ ړﭔﭜﻋ


ﮢـآسـّچـﭜﮢـﮗ لْـآﭔسـّﭜﮢـﮗ ﺛۈﭔﮢـآ.


ڎآﮗړﭜﮢـﮗ ﭔآلْـﮈﻋآء ۈآلْـلْـھ سـّﻤﭜﻋ


ۈﮢـآڤـﺢـﭜﮢـﮗ ﻋطـړﮢـآ ۈطـﭜۈﭔﮢـآ.


ړآڤـﻋﭜﮢـﮗ ڤـۈقـﮢـآ شًـآﮢـ ړڤـﭜﻋ


ﮢـڤـﭥﮈﭜﮗ ﭔسـّلْـﻤﮢـآ ۈﺢـړۈﭔﮢـآ


ﻋآﭜشًـﭜﮢـﮗ ﭔآلْـړخـآ ړﺢـﭔ ۈسـّﭜﻋ


ڎآخـړﭜﮢـﮗ لْـلْـظـﻤآ ﻤشًـړۈﭔﮢـآ


ﻤشًـړقـ ڤـﭜﮢـآ ﻤﺛلْـ ڝـﭔﺢـ ﭔﮈﭜﻋ.


ڎآﭜﭔ ڤـﭜ طـﭔﻋﮢـآ ۈآسـّلْـۈﭔﮢـآ


آﻤړ ۈﺢـﮢـآ ﻋلْــﮯ آﻤړﮗ ﮢـطـﭜﻋ


ۈﭜﮢـ ﻤآړﺢـﮢـآ ﻋلْـﭜﮗ ﮈړۈﭔﮢـآ.


ۈآلْـلْـھ آﮢـآ ﺢـڝـﮢـﮗ آلْـڝـﻋﭔ آلْـﻤﮢـﭜﻋ


ۈآلْـﻏشًـﭜﻤ آلْـلْـﭜ ﭜۈچـھ ڝـۈﭔﮢـآ


ﻤآﮢـسـّآۈﻤ ڤـﭜ ﻏلْـآﮗ ۈلْـآ ﮢـﭔﭜﻋ.


ڤـﭜﮗ آﻤآﮢـﭜﮢـآ ۈﭔﮗ ﻤطـلْـۈﭔﮢـآ


ﻤﮢـ ﭜشًـۈڤـ آلْـلْـﭜ ۈڝـلْـﮢـآ لْـآ سـّآلْـ


ۈآﮢـشًـﻏلْـ ﮗﭜڤـ ڝـآړ آلْـﻤړ


آﺢـلْــﮯ ﻤﮢـ ﻋسـّلْـ ۈشًـ ﺢـڝـلْـ


ﮗﭜڤـ ڝـﺢـړآء آلْـﭜآسـّ ڞچـﭥ ﭔآلْـآﻤلْـ.


ۈآلْـﻋﻤلْـ ﮗﭜڤـ ﺢـلْـﻤ ﭔﻋﭜﮈ


ڤـﭜ لْـﺢـظـﮧ ۈڝـلْـ ۈآﮗﭥﻤلْـ


خـآﭔړﭜﮢـ ﭔلْـآﮈﮗﻤ خـۈڤـ ۈڞﭜآﻋ


خـآﭔړﭜﮢـ آﻋﭜآﮈﮗﻤ ﺢـڒﮢـ ۈڝـړآﻋ.


خـآﭔړﭜﮢـ ﻋﭜآلْـﮗﻤ ﮗﺛړ ۈچـﭜآﻋ


خـآﭔړﭜﮢـ آﻤآلْـﮗﻤ ﺢـلْـﻤ ۈخـﮈآﻋ


آﮢـﭥ ﭜآلْـلْـﭜ چـﭜﭥ ﭥسـّآلْـ ڤـﭜ ﻋچـﭔ.


ﻋﮢـ ﮗڤـآﺢـ آچـﭜآلْـ ﻋﮢـ قـڝـﮧ شًـﻋﭔ


ﻤآﻋلْــﮯ ړﭔ آلْـﻤلْـآ شًـﭜ ڝـﻋﭔ


ﭔﭜﮈھ آلْـﭥقـﮈﭜړ ۈھۈ آلْـلْـﭜ ۈھﭔ.


ﭜۈﻤ آړآﮈ ﭜﺢـۈلْـ آلْـقـڤـړھ ڎھﭔ


سـّخـړ ۈﭜسـّړ لْـھآ ڝـقـړ آلْـﻋړﭔ


ﻋﭔﮈآلْـﻋڒﭜڒ


آلْـﻤقـﮈﻤ آلْـلْـﭜ قـآﮈھآ لْـآﻤچـآﮈھآ ۈآﻋﭜآﮈھآ.


آلْـﻤسـّلْـﻤ آلْـلْـﭜ ړآﭜﮧ آلْـﭥۈﺢـﭜﮈ خـطـ آﻤﮈآﮈھآ


آلْـشًـآھړ آلْـلْـﭜ ڤـﭜ ڞلْـآلْـھ آﮗﭥﻤلْـ ﻤﭜلْـآﮈھآ


آلْـظـآڤـړ آلْـلْـﭜ ﺢـطـﻤ آلْـڎلْـھ ۈڤـﮗ آڝـڤـآﮈھآ.


آلْـﻋآڒﻤ آلْـلْـﭜ لْـﻤلْـﻤ شًـﭥآﭥ آلْـﮢـڤـۈسـّ ۈسـّآﮈھآ


آلْـﺢـآڒﻤ آلْـلْـﭜ ﻤړ ڤـﭜ ڞلْـآلْـ آلْـﮈﭜآړ ۈشًـآﮈھآ


آلْـقـآﭜﮈ آلْـلْـﭜ سـّآسـّھآ ڤـﭜ ﺢـﮗﻤﭥھ ۈآﭔﻋآﮈھآ.


آلْـﻋآﭜﮈ آلْـلْـﭜ ڝـڤـړﭥ ڤـﭜھ آلْـقـلْـۈﭔ آﮢـشًـآﮈھآ


ھلْـ آلْـسـّﻋﮈ ۈآسـّﭥﭔشًـړ آلْـﻤﻏﭔۈﮢـ ۈآلْـﭜۈﻤ ﻋﭜﮈ.


ۈآﮢـڒآﺢـﭥ آلْـۈﺢـشًـﮧ ﻋﮢـ آلْـﮈآړ ۈﺢـڞړ شًـۈقـھآ


ﭜآﻤړﺢـﭔآ ﮗﺛړ آلْـړﻤآلْـ ۈﻤآﺢـۈآھ آلْـقـڝـﭜﮈ


ﭥﻋﮈآﮈ ۈآﭔلْـ آلْـﻏﭜﻤﮧ آلْـلْـﭜ ﭥڒھړ ﭔړۈقـھآ


چـﭜﭥ ۈچـﻤﻋﭥ آلْـشًـﻤلْـ ﭜآشًـﭜخـ آلْـﻋړﭔ ﻤﮢـ چـﮈﭜﮈ.


ۈآﺢـﭜﭥ شًـړﻋ آلْـلْـھ ۈﮗﮢـﭥ آلْـشًـﻤسـّ ۈشًـړۈقـھآ


ۈﮈﮢـﭥ ﭜآﭔۈ ﭥړﮗﭜ لْـﮗ آلْـړآﭜآﭥ ﻋلْـﻤ ۈﮗﭜﮈ


ﭥۈﺢـﮈﭥ لْـﮗ ﮗلْـ آﭔۈھآ ۈړآﭜﭥﮗ ڤـۈقـھآ.


سـّچـلْـﭥ ﭥآړﭜخـ ﻤﭜلْـآﮈ آلْـﻤړآچـلْـ


ۈآلْـﻤﻏآڒﭜ ۈآلْـﺢـړۈﭔ


ۈآقـﭥﮈـﮯ ﻋھﮈ ﭔﺛۈﭔ آلْـﻋڒ ړآڤـلْـ


ۈړڤـړڤـ آلْـﭔﭜړقـ طـړۈﭔ


ﻏړﮈ آلْـﮢـۈړسـّ ﻋلْــﮯ ڝـﭔﺢـ آلْـسـّۈآﺢـلْـ.


ۈآﮢـﭥشًــﮯ سـّﻤﻋ آلْـﻏړۈﭔ


ۈآلْـشًـﻤآلْـ آۈﮈﻋ سـّلْـآﻤھ لْـلْـقـۈآڤـلْـ


ﭜۈﻤ ړآﺢـﭥ لْـلْـچـﮢـۈﭔ


ﻏﮢـﭥ آلْـۈسـّطــﮯ آﮢـآشًـﭜﮈ آلْـسـّﮢـآﭔلْـ.


ۈآلْـشًـڎآ ﻤآﻏآﭔ ﮢـۈﭔ


ۈآﮢـﺛﮢــﮯ ﻏڝـﮢـ آلْـھﮢـآ ﭔﺢـلْـۈ آلْـشًـﻤآﭜلْـ


ﻤﻋ ﮢـسـّﭜﻤ ۈﻤﻋ ھﭔۈﭔ


آړﭥڤـﻋ ڝـۈﭥ آسـّﻤﮢـآ ﭔﮗلْـ آلْـﻤﺢـآڤـلْـ


ۈآلْـﮢـۈآﺢـﭜ ۈآلْـﮈړۈﭔ


ۈﺢـﮈ آلْـلْـھ شًـﻤلْـﮢـآ ۈآلْـڝـڤـ ﮗآﻤلْـ.


ۈآلْـﻤﺢـﭔھ ڤـﭜ آلْـقـلْـۈﭔ


آلْـلْـھ آﮗﭔړ ﭜآ ﭔلْـآﮈﭜ


ھﻤھ آلْـﻤھ لْـﭔﮢـھ طـﭜﮢـھ


ﭜآلْـلْـھ ﭜآلْـلْـھ


ﻋلْــﮯ آلْـلْـھ آﭥﮗلْـﮢـآ طـآلْـﭔﭜﮢـھ


آلْـھ ﮗلْـ آﭔۈﮢـآ ﮢـسـّﭥﻋﭜﮢـھ


ۈشًـﻤړﮢـآ آلْـسـّۈآﻋﮈ ﺛﻤ ﭔﮈﭜﮢـآ.


ۈﮗلْـ ڝـآڤـﺢـ آلْـطـﭜﮢـ ﭔﭜﻤﭜﮢـھ


سـّﭜقـڤـﮢـآ ﮈۈړﮢـآ ﻋڒ ۈھﭜﭔھ


ﻋﮢـ آلْـﭔړﮈ ۈلْـظــﮯ آلْـﺢـړ ۈلْـھﭜﭔھ


ﻤﮢـ چـڎۈﻋ آلْـﮢـخـﭜلْـ ۈﻤﮢـ ﻋسـّﭜﭔھ.


ۈﻤﮢـ ڒﮢـﮈ لْـﮗڤـآﺢـھ ﻤﮢـ چـﭔﭜﮢـھ


ﮗسـّﭜﮢـآ آړڞﮢـآ ﺛۈﭔ آلْـﺢـڞآړھ


ﻋلْــﮯ ﮈﭜﮢـ ۈﭥۈﺢـﭜﮈ ۈطـھآړھ


ۈﻤشًـﭜﮢـآ ڤـﭜ خـطـآﮢـآ لْـلْـڝـﮈآړھ.


ﭔﮗلْـ آخـلْـآڝـ ۈآلْـلْـھ لْـآ قـړﭜﮢـھ


لْـلْـڤـڞآ ﻤﮈ آلْـﻏڞآ ﮗڤـ آلْـړڞآ


ۈقـﮈ آلْـشًـﮗړ ﻋﻤړآﮢـ ۈآﮢـقـڞآ.


ﻋھﮈ ﻤڞـﮯ ﮗلْـ ﺢـڞآ


ﭔآلْـخـﭜړ ڤـﭜ خـﭜړ آلْـآۈطـآﮢـ


آلْـﭔﮢـآء ھﮢـآﮗ ۈھﮢـآ


ڤـﭜ آړڞﮢـآ ﭥچـآۈڒ آلْـڤـﮢـ ۈآڒﮈآﮢـ.


ۈآلْـﻤﮢــﮯ ﭔچـھۈﮈﮢـآ ڝـآړﭥ لْـﮢـآ


ﺢـقـﭜقـﮧ ﮢـۈړھآ ﭔآﮢـ ۈآﻋﭥلْــﮯ


ڝـړﺢـ آلْـﻋلْـآ ﭔﭜﮢـ آلْـﻤلْـآ


ﭜﺛﮢـﭜ ﻋلْــﮯ چـھﮈ آلْـآﮢـسـّآﮢـ 


ۈآﮢـچـلْــﮯ ۈچـھ آلْـڤـلْـآ ﭜۈﻤ آﻤﭥلْــﮯ.


قـﮈ ﭥړۈـﮯ ﭔآلْـآﺢـسـّآﮢـ


آړڞ ﭜﻏآڒلْـھآ آلْـﻤطـړ


ڤـﭜ ﮗلْـ ﻋآﻤ


ﭥھﭥڒ آلْــﮯ شًـۈقـ ۈطـھړ


ﻋﮗسـّ آلْـﭔلْـآﭔلْـ ۈآلْـقـﻤآړﭜ ۈآلْـﺢـﻤآﻤ.


ۈآلْـﻤﮢـھلْـ آلْـلْـﭜ ﻤآﮢـڞﭔ


ﭜآ سـّلْـآﻤ ﭜآ سـّلْـآﻤ


ﻤړچـ ﻋلْــﮯ ﻤﮈ آلْـﭔڝـړ.


شًـۈڤـھ ﻏړآﻤ


لْـۈﮢـھ ۈلْـآ لْـۈﮢـ آلْـڒھړ


خـڞړﮧ ﻏڝـۈﮢـھ ﻤﮢـ ﮢـﻋﭜﻤ ۈﻤﮢـ سـّلْـآﻤ


ڤـآلْـ ﭥلْـآقـﭜ لْـھآ آلْـﻋړﭔ.


ﭜآسـّلْـآﻤ ﭜآسـّلْـآﻤ


خـﭜړ ﻋلْــﮯ ﻤړ آلْـﮈھړ


چـﻋلْـھ ﮈۈآﻤ


ﻋشًـقـ سـّﮗﮢـ ړۈﺢـ آلْـشًـﻋړ


لْـآ ﭜۈڝـڤـ لْـﮗ لْـآ ﭔﭜﭥ شًـﻋړ ۈلْـآ ﮗلْـآﻤ.


ﭜآشًـۈقـ ﻤﮢـ ﻏﮢــﮯ ۈﺢـﭔ


ﭜآ سـّلْـآﻤ ﭜآ سـّلْـآﻤ


ﭥظـآڤـړﭥ ﮗلْـ آلْـچـھۈﮈ


قـآﻤﭥ ﻋلْــﮯ آلْـۈآﮈﭜ سـّﮈۈﮈ.


ڤـآﺢـ آلْـشًـڎآ ﻤﮢـ ړۈڞﮢـآ


ۈﭥڒﭜﮢـﭥ ڝـﺢـړآء آلْـﮢـڤـۈﮈ


ﻤﮢـ سـّھلْـھآ ۈچـﭔآلْـھآ


ﭥﻋطـﭜ ۈلْـآ ﭜﻋطــﮯ لْـھآ


خـڎﭥ طـﭔآﻋ ﻋﭜآلْـھآ


ڝـآړﭥ ﻋلْــﮯ آلْـﻋآلْـﻤ ﭥچـۈﮈ.


خـﭜړآﭥھآ ﮈآﭜﻤ ﭥڒﭜﮈ


ﮈآﭜﻤ ﻤۈآسـّﻤھآ ﮢـشًـﭜﮈ


ﭜآڒﭜﮢـھآ طـلْـﻋ آلْـﮢـڞﭜﮈ


ﻤﮢـ آلْـﺢـﮈۈﮈ آلْــﮯ آلْـﺢـﮈۈﮈ.


آﻤﮧ آلْـﮈﭜﮢـ ۈآلْـسـّﭜڤـ ۈآلْـقـلْـﻤ


آﻤﮧ آلْـطـﭜﭔ ۈآلْـچـۈﮈ ۈآلْـﮗړﻤ


ۈآلْـسـّﻤآﺢـﮧ ۈآلْـﻤﭔآﮈﭜ ۈآلْـقـﭜﻤ.


آﻤﮧ ﻤآﻤﺛلْـھآ ﭔﮗلْـ آلْـآﻤﻤ


لْـآ آلْـھ آلْـآ آلْـلْـھ


ﮢـﭔﭜﮢـآ ﻤﺢـﻤﮈ


لْـآ آلْـھ آلْـآ آلْـلْـھ


شًـﻋآړﮢـآ آلْـآۈﺢـﮈ


ﭔسـّﻤ آلْـقـړﭜﭔ آلْـﻤسـّﭥچـﭜﭔ آﭔﭥﮈﭜﮢـآ.


ۈڤـﭜ ﮗلْـ ﮈړﭔ لْـلْـﻤﻋآلْـﭜ ړقـﭜﮢـآ


ﻤﮢـ ﭜۈﻤﮢـآ ۈﺢـﮢـآ ھلْـ آلْـﻋلْـﻤ ۈآلْـﮈﭜﮢـ.


ۈآلْـﮢـۈړ ۈآلْـآﭜﻤآﮢـ ﻤﮢـآ ۈڤـﭜﮢـآ


آﻤھ سـّﻋﭥ لْـلْـﻤچـﮈ


ﻋلْــﮯ ھﮈـﮯ ﻤﺢـﻤﮈ.


شًـﻋآړھآ آلْـآۈﺢـﮈ


لْـآ آلْـھ آلْـآ آلْـلْـھ


شًـﮈﮢـآ آلْـڝـړۈﺢـ آلْـﻋآلْـﭜھ ۈآچـﭥھﮈﮢـآ


ڝـړﭥﭜ لْـﮢـآ ﮗلْـ آلْـڤـخـړ ﭜآﭔلْـﮈﮢـآ


ﭜآﻤآ ڒړﻋﮢـآ ﻤﮢـ چـھۈﮈ ۈﺢـڝـﮈﮢـآ


ۈآڤـﻋآلْـﮢـآ ﭥﺢـﮗﭜ ۈﭥشًـھﮈ ﻋلْـﭜﮢـآ.


ﻤﭥﮗآﭥڤـﭜﮢـ آلْـﭜﮈ


ﻋلْــﮯ ھﮈـﮯ ﻤﺢـﻤﮈ


شًـﻋآړﮢـآ آلْـآۈﺢـﮈ


لْـآ آلْـھ آلْـآ آلْـلْـھ


آشًـړقـ آلْـﮢـۈړ ﭔڤـړﺢـ.


ۈړۈﺢـ آلْـلْـﭜلْـ ۈڞۈآ ۈچـھھ ﮢـھآړ


ۈڞآﭜقـ آلْـڝـﮈړ آﮢـشًـړﺢـ


ۈﻤآﭔقــﮯ ﭔﮈﭜآړﮢـآ لْـلْـچـھلْـ ﮈآړ.


آلْـﻋﮈلْـ سـّآﮈ ۈړچـﺢـ


ۈآلْـآﻤآﮢـﭜ ﻏړﮈﭥ ۈآلْـﭜآسـّ طـآړ


ۈآلْـشًـقـآ ﻏآﭔ ۈﮢـڒﺢـ


ۈآلْـﭥﻋﭔ ﭜآلْـلْـھ لْـﮗ آلْـشًـﮗړ آسـّﭥﮈآړ.


ﮗلْـ ﻤﮢـھآچـ ۈڞﺢـ


ﮗلْـ ﺢـلْـﻤ ﮗآﮢـ ﭔآلْـۈڝـﻏآړ ڝـآړ


ڝـۈﭥﮢـآ آلْـۈآﻋﭜ ڝـﮈﺢـ


ڤـﮗړﮢـآ ڤـآقـ آلْـﻤﺢـآۈړ ۈآلْـﻤﮈآړ.


ﭜآ ړﭜآﺢـﭜﮢـ آلْـچـڒﭜړھ


ﭜآﺢـڝـآﮈ آچـﭜآلْـھآ


آﮢـﭥﻤ آشًـﭔآلْـ آلْـﻤسـّﭜړھ.


ﭔآھلْـھآ ۈﻋﭜآلْـھآ


آﭔﮢـ آلْـﭔلْـﮈ


ﮢـﻋﻤ آلْـۈلْـﮈ


ڤـﭜ ھﻤﭥھ ﻤآلْـھ ﻤﺛﭜلْـ


آلْـلْـھ ﭜآۈچـھ آلْـسـّﻋﮈ


ﮈآﭜﻤ سـّﻋۈﮈﭜ ۈآڝـﭜلْـ.


لْـآ ﭜﭔآلْـﭜ ﭔآلْـڝـﻋآﭔ


ﭜآشًـﭔآﭔ آلْـۈطـﮢـ ﭜآشًـﭔآﭔ


سـّآﭔقـﭜﮢـ آلْـڒﻤﮢـ ﭜآشًـﭔآﭔ


آﮢـﭥﻤ آلْـڝـﭔﺢـ آلْـڝـﭔۈﺢـ


ۈآلْـﻋڒﭜﻤھ ۈآلْـطـﻤۈﺢـ


ۈآلْـﮢـسـّﭜﻤ آلْـلْـﭜ چـھآﮈھ


ۈﭔآلْـۈڤـآء آڝـﭔﺢـ ﭜڤـۈﺢـ.


ۈآلْـسـّﻋآﮈھ ۈآلْـړﻏﮈ


آﮢـﭥﻤ ﻋﭜآلْـ آلْـآڝـۈلْـ


شًـړﻋﮗﻤ شًـړﻋ آلْـړسـّۈلْـ


ۈﻤﮢـ ﭥﻋﮢــﮯ لْـلْـﻤﻋآلْـﭜ


ۈآخـلْـڝـ آلْـﮢـﭜﮧ ﭜﮢـۈلْـ.


ﻤآﻋلْـﭜھ ﭔﻤﮢـ ﺢـسـّﮈ


آﮢـﭥﻤ آلْـﻤچـﮈ آلْـچـﮈﭜﮈ


ﭔھچـﮧ آلْـﺢـظـ آلْـسـّﻋﭜﮈ


ۈﭔسـّﻤﮧ آلْـآړڞ آلْـﺢـﭔﭜﭔھ.


ۈآلْـآﻤآﮢـﭜ ۈآلْـﮢـشًـﭜﮈ


ۈآلْـﺢـلْـآ ۈﭜآلْـشًـھﮈ


ﻤﮢـ چـﮈ ﭔآلْـﮈﮢـﭜآ ۈچـﮈ


آﭔﮢـ آلْـﭔلْـﮈ ﮢـﻋﻤ آلْـۈلْـﮈ.


آلْـﺢـړﭔ لْـآ ﮈړچـ ﮈړچـ


لْـآ ﭔﮈ ﻤﮢـ سـّآﻋﮧ ڤـړچـ


ھﭔﭥ ړﭜآﺢـﮗ ﭜآ آلْـړخـآ


ۈڝـﭔﺢـ آلْـﭥﭔآشًـﭜړ آﮢـﭔلْـچـ.


ۈﻤآﮈآﻤ شًـړﻋ آلْـلْـھ ڞۈآ


ﮢـﻤشًـﭜ ﻋلْـﭜھ ۈلْـآ ﺢـړچـ


ﻤآھﻤﮢـآ ﮗﭜﮈ آلْـﻋﮈآ


ۈآلْـلْـﭜ ﺢـسـّﮈ ۈآلْـلْـﭜ ھړچـ.


آلْـﻋﮈلْـ ﻤﭜڒآﮢـھ ړچـﺢـ


ۈآلْـظـلْـﻤ ڤـآړقـﮢـآ ۈھچـ


لْـﮗ آلْـﺢـﻤﮈ ﭜآﻤﮢـﻋﻤ ﻋلْـﭜﮢـآ ﭔآلْـآسـّلْـآﻤ.


ۈڝـلْـﮢـآ آﻤآﮢـ ﻤآﺢـڝـلْـ ۈسـّطـ آلْـآﺢـلْـآﻤ


آلْـآﭔۈآﭔ ﻤڤـﭥۈﺢـھ ﻋلْــﮯ ﻤړ آلْـآﭜآﻤ.


ﭜﮢـآﻤ آلْـڝـﻏﭜړ ۈﭥسـّھړ ﻋﭜۈﮢـ ڞړﻏآﻤ


ﻤﮢـ آلْـﮈﭜﮢـ لْـھ سـّلْـﻤ ۈﻤۈآڒﭜﮢـ ۈآﺢـﮗآﻤ.


ﭜړﮈ آلْـﺢـقـۈقـ ۈﭜړچـﻋ آلْـﭔآﻏﭜ ﭔﺢـسـّآﻤ


لْـﮗ آلْـﺢـﻤﮈ ﭜآلْـلْـھ


لْـﮗ آلْـﺢـﻤﮈ ﭜآړﭔ لْـﮢـآ ﻤﮢـھ آلْـﻤچـﮈ


ﮢـڝـړﮢـآﮗ ﭜآلْـلْـﭜ ﮈۈﻤ ﭥﮢـڝـړ ۈﻤﻋﭔۈﮈ.


ﭥﺢـړـﮯ آلْـخـطـړ ﭜآﻤﮢـ ﭥچـړـﮯ ﻋلْــﮯ آلْـﺢـﮈ


ﭥړآﮢـآ ﻋڒﭜڒ ۈﮗلْـﮢـآ ﮈۈﮢـھ ڒﮢـۈﮈ


ړسـّﻤﮢـآ ﻏلْـآﮗ ڤـﭜ ڝـڤـﺢـﮧ آلْـﻋڒ ۈآلْـﻤچـﮈ.


ﻋړﭜﮢـ آلْـآسـّۈﮈ ۈﻤړﭔﻋ آلْـخـﭜړ ۈآلْـچـۈﮈ


ۈﭥړآﮢـآ ﻤﻋ آھلْـ آلْـۈﮈ ﻤآﮢـړخـﭜ آلْـﭜﮈ.


ۈﻤﻋ طـآلْـﭔﭜﮢـ آلْـشًـړ ﮢـآړ ۈﭔآړۈﮈ


لْـﮢـآ ﭔآلْـسـّﻤآء طـﭜړ ﭥشًـڤـقـ ﻋلْــﮯ آلْـھﮈ.


ړآﭜ ﭜﺢـلْـ ﮗلْـ ﭔآﻏﭜ ۈﮢـﻤۈﮈ


ۈﻤﮢـ چـﮢـﮈ ړﭔﭜ قـۈﮧ سـّﮈھآ سـّﮈ


ﺢـﭜلْـ آلْـﺢـﮈۈﮈ آلْـخـآﭜﮢـ آلْـچـﭜړھ لْـﺢـۈﮈ.


ﭥړﮈ آلْـشًـﭔړ ﻤﭜلْـ ۈﭥﻤﮈ آلْـچـڒړ ﻤﮈ


سـّړآﭜآ ﻋلْــﮯ ﮈﭜﮢـ آلْـﮢـﭔﭜ ﭥړھﭔ ﺢـشًـۈﮈ.


ﭥسـّآﻤـﮯ ﭜآۈطـﮢـ ﺢـقـﮗ ﭥسـّآﻤـﮯ


ﻤآﮈآﻤ آﮢـﮗ ﻋلْــﮯ آلْـﻋآلْـﻤ ﭥسـّآﻤـﮯ.


ﻤﮢـ ﭥړآﭔﮗ ﺛړـﮯ ﻤﮗھ ۈﭜﺛړﭔ


ﻋلْــﮯ آړڞﮗ ﻤشًــﮯ آلْـﻋڒ ۈﭥسـّآﻤـﮯ.


ﻋڒﭜڒ ﻤآﻏڒﭥﮗ آلْـآ آلْـﻤﺢـﭔھ


ﻤﮢـﭜﻋ آلْـآ ﻋﮢـ آخـۈآﮢـ ۈآﺢـﭔھ.


ړڤـﭜﻋ ڤـۈقـ ﭔﻋړۈشًـ آلْـآﺢـﭔھ


ﮢـڒﭜھ لْـآ ﭥڞﭜﻤ ۈلْـآ ﭥڞآﻤـﮯ


ﮗړﭜﻤ ﻤآطـڤـﭜﭥ آلْـﮢـآړ ﭔۈچـآړ.


ﺢـشًـﭜﻤ ۈﺢـآڤـظـ ﻤقـﮈآړ لْـلْـچـآړ


ﺢـلْـﭜﻤ ﻤآﭥھڒﮗ ړﭜﺢـ ﻤﮢـ چـآړ


قـۈﭜ ﭔآلْـلْـھ ﭜآڝـړﺢـ آلْـﮢـشًـآﻤـﮯ.


لْـﻏﭜړ آلْـلْـھ آﭔﮈ ﻤﺢـلْـﭜ ﭥھآﻤھ


ﻋلْـﭜﭥ ۈﭔﮗ ﮢـڤـۈسـّ ﻤسـّﭥھآﻤھ


ﻤﮢـ آلْـشًـړقـ آلْــﮯ سـّآﺢـلْـ ﭥھآﻤھ.


چـﮢـۈﭔﮗ ۈآلْـشًـﻤآلْـ آلْـلْـﭜ ﭥړآﻤـﮯ


خـآﮈﻤ آلْـﭔﭜﭥ آلْـﻤشًـړڤـ.


آلْـشًـړڤـ ڤـﭜھ ﭥشًـړڤـ


ﭥڎﮗړھ ﻤﮗھ ۈطـﭜﭔھ


ۈﮗلْـ ﻤﮢـ چـآھآ ۈشًـړڤـ.


ۈسـّﻋ ﺢـﮈۈﮈ آلْـﻤشًـآﻋړ


چـآﮈ ڤـﭜ ڝـﮈقـ آلْـﻤشًـآﻋړ


ۈلْـآ سـّآلْـ ڤـﭜ ﻤﮈﺢـ شًـآﻋړ.


ۈآلْـﻤﻋړڤـ لْـآ ﭜﻋړڤـ


ۈآلْـۈلْـﭜ آلْـﻋﮈ ﮗڤـھ


ﭥړچـﺢـ ﭔﻤﻋړۈڤـ ﮗڤـھ


ڤـڞلْـھ ﭔﮈﮢـھ ﭜﮗڤـھ


ﻤسـّﭥڤـﭜڞ ﻤآ ﭥۈقـڤـ.


ﻤڒھړ ﭔآلْـخـﭜړ چـآلْـھ


ﻤﮢـ ﭜړﭜﮈ آلْـشًـۈړ چـآلْـھ


ﻤﮢـ ھلْـ آلْـړآﭜ ۈړچـآلْـھ.


ﭔآلْـﻤﮗآړﻤ ﻤآ ﭜۈڝـڤـ


ۈﮢـآـﮱﭔ ﺛآﮢـﭜ ﻤۈآڤـﭜ


ﻤآﭥۈڤـﭜھ آلْـقـۈآڤـﭜ.


آﭔﭜڞ آلْـﭜﻤﮢــﮯ آسـّﮢـآڤـﭜ


ﻤسـّڤـھلْـ ﻤآ ﭥﮗلْـڤـ


ﭔآسـّﻤ ﭜړڞﭜ ﭔڤـآلْـھ.


ﻤآﭜخـآﭔ آلْـلْـﭜ لْـڤــﮯ لْـھ


ﮗلْـھ ﭔقـۈلْـ ۈﺢـڤـآلْـھ


ﮗﻤ ﭥلْـطـڤـ ﮗﻤ ﮗﻤ ﭥﻋطـڤـ.


ﻋآشًـۈآ آشًـﭔآلْـ آلْـآﻤآﻤ


آلْـﻤﭜآﻤﭜﮢـ آلْـﮗړآﻤ


ڤـخـړﮢـآ قـآﮈﮧ ﭔلْـﮈﮢـآ


لْـلْـﻤﺢـﭔھ ۈآلْـسـّلْـآﻤ


لْـلْـﻤلْـﭜﮗ آلْـﻤڤـﮈـﮯ ﺢـآﻤﭜ آلْـآﻤھ.


ۈلْـۈلْـﭜ آلْـﻋھﮈ ۈآلْـﮢـآـﮱﭔ آلْـﺛآﮢـﭜ


آلْـۈلْـآء ۈآلْـﻏلْـآ ۈآلْـﻋھﮈ ۈآلْـڎﻤھ


لْـلْـآﭔﮈ ﻤﮢـ خـڤـۈقـ ﮗلْـھ آﭜﻤآﮢـﭜ.


ھﻤ ۈړﭜﮈ آلْـۈطـﮢـ شًـړﭜآﮢـھ ۈﮈﻤھ


ۈﭥآچـھ آلْـلْـﭜ ﭜشًـﻋ ﭔﮗلْـ آلْـآڒﻤآﮢـﭜ.


ۈړآڤـﻋﭜﮢـھ ﭔﻋۈﮢـ آلْـلْـھ لْـلْـقـﻤھ


ۈشًـﻋﭔھﻤ ﭔآلْـسـّﻋآﮈھ ۈآلْـړﻏﮈ ھآﮢـﭜ


ۈﺢـلْـآﮧ آلْـقـلْـۈﭔ آلْـﭔﭜڞ ﻤلْـﭥﻤھ


ﭔآلْـﻋړﭜﮢـ آلْـﺢـڝـﭜﮢـ آلْـﻋآلْـﭜ آلْـشًـآﮢـﭜ.


ﻤﮢـﭔﻋ آلْـچـۈﮈ ﭔﭜﭥ آلْـﻋڒ ۈآلْـھﻤھ


ﮈآړ آلْـآسـّلْـآﻤ ڎخـړ آلْـچـآړ ۈآلْـﻋآﮢـﭜ


ﻤۈطـﮢـ ڤـﭜ سـّۈآﮈ ﻋﭜۈﮢـﮢـآ ﮢـڒﻤھ


ڤـﭜ ڞﻤﭜړ آلْـخـلْـآﭜقـ ﮈۈﻤ آﭔۈ ﺢـآﮢـﭜ.


آلْـﻤشًـآﻋړ ﭥھڤـ ﭔلْـھڤـﮧ ﭜﻤھ


ﮗلْـ قـآڝـﭜ ﭜﻏﮢـﭜ ﭔسـّﻤھ ۈﮈآﮢـﭜ


آسـّلْـﻤ آسـّلْـﻤ ﭜآۈطـﮢـآ.


آﮢـﭥ ڤـﭜﮢـآ ۈآﮢـﭥ ﻤﮢـآ


ﮗلْـﮢـآ ڤـﭜﮗ ﮢـﭥﻏﮢــﮯ


ۈﮗلْـﮢـآ ڤـﮈۈﭥﮗ ﺢـﮢـآ.



معلومات عن كلمات اغنية كفاح أجيال محمد عبده

اسم الاغنية
كفاح أجيال
من غناءمحمد عبده
من كلماتصالح الشادي
من ألحان
محمد شفيق
سنة الإصدار1997م
مدة الاغنية51 دقيقة


وهنا انتهت الكلمات وقد تعرفنا اليوم في موقع صنديد في تصنيف كلمات أغاني. على اغنية كفاح أجيال محمد عبده كلمات مكتوبة كتابة كاملة النسخة الأصلية.


شاهد أيضا:







أضف تعليق