01 يونيو

كلمات انشودة بني وطني مكتوبة

كلمات بني وطني من انشاد علية التونسية وسنة الإصدار 2013 ويقدم موقع صنديد قراءة كلمات انشودة بني وطني مكتوبة كاملة.

شاهد انشودة بني وطني بالفيديو

كلمات انشودة بني وطني


بني وطني يا ليوث الصدام.


وجند الفداء نريد من الحرب


فرض السلام ورد العدا


بني وطني يا ليوث الصدام.


وجند الفداء نريد من الحرب


فرض السلام ورد العدا


لأنتم حماة العرين أباة


نشدتم لدى الموت حق الحياة.


لأنتم حماة العرين أباة


نشدتم لدى الموت حق الحياة


لأنتم حماة العرين أباة


نشدتم لدى الموت حق الحياة.


مدًا ومدى وكنتم تريدون


سبل النجاة ورسل الهدى.


بني وطني يا ليوث الصدام


وجند الفداء نريد من الحرب


فرض السلام ورد العدا


بني وطني يا ليوث الصدام.


وجند الفداء نريد من الحرب


فرض السلام ورد العدا


فلو كان للخصم رأي سداد.


وعقل يميل به للرشاد


وعقل يميل به للرشاد.


فلو كان للخصم رأي سداد


وعقل يميل به للرشاد


وعقل يميل به للرشاد.


ويردعه عن ركوب الردى


لما اختار نهج الوغى والجلاد


وسالت هباء دما الأبرياء.


لما اختار نهج الوغى


والجلاد وسالت هباء دما الأبرياء.


لما اختار نهج الوغى والجلاد


وسالت هباء دما الأبرياء.


فإما حياة وإما فلا


فإما حياة وإما فلا


فإما حياة وإما فلا


بني وطني يا ليوث الصدام.


وجند الفداء نريد من الحرب


فرض السلام ورد العدا


بني وطني يا ليوث الصدام.


وجند الفداء نريد من الحرب


فرض السلام ورد العدا


لأنتم حماة العرين


أباة نشدتم لدى الموت حق الحياة


لأنتم حماة العرين.


أباة نشدتم لدى الموت حق الحياة


لأنتم حماة العرين


أباة نشدتم لدى الموت حق الحياة.


مدًا ومدى وكنتم تريدون


سبل النجاة ورسل الهدى.


بني وطني يا ليوث الصدام


وجند الفداء نريد من الحرب.


فرض السلام ورد العدا


بني وطني يا ليوث الصدام


وجند الفداء نريد من الحرب


فرض السلام ورد العدا.


أردنا الحياة ورمنا العلا


وفي حقنا لا نخاف البلا


وفي حقنا لا نخاف البلا


أردنا الحياة ورمنا العلا.


وفي حقنا لا نخاف البلا


وفي حقنا لا نخاف البلا


ومن دمنا قد صبغنا رداء.


رفعناه فوق البلاد لواء


فماس به الأفق حين بدا


رفعناه فوق البلاد لواء.


 فماس به الأفق حين بدا


رفعناه فوق البلاد لواء


فماس به الأفق حين بدا.


فإما حياة وإما فلا


فإما حياة وإما فلا


فإما حياة وإما فلا


بني وطني يا ليوث الصدام.


وجند الفداء نريد من الحرب


فرض السلام ورد العدا.


بني وطني يا ليوث الصدام


وجند الفداء نريد من الحرب.


فرض السلام ورد العدا


لأنتم حماة العرين


أباة نشدتم لدى الموت حق الحياة.


لأنتم حماة العرين


أباة نشدتم لدى الموت حق الحياة


لأنتم حماة العرين


أباة نشدتم لدى الموت حق الحياة.


مدًا ومدى وكنتم تريدون


سبل النجاة ورسل الهدى


بني وطني يا ليوث الصدام.


وجند الفداء نريد من الحرب


فرض السلام ورد العدا


بني وطني يا ليوث الصدام


وجند الفداء نريد من الحرب


فرض السلام ورد العدا.


فإما حياة وإما فلا


وعن ثغر بنزرت نبغي الجلاء


وعن ثغر بنزرت نبغي الجلاء


فإما حياة وإما فلا


وعن ثغر بنزرت نبغي الجلاء


وعن ثغر بنزرت نبغي الجلاء.


فلسنا نعيش ونحيا سدى


فمغربنا يا فرنسا غدا


فمغربنا يا فرنسا غدا


فمغربنا يا فرنسا غدا.


فمغربنا يا فرنسا غدا


فمغربنا يا فرنسا غدا


فمغربنا يا فرنسا غدا.


ينادي الجلاء الجلاء الجلاء


ينادي الجلاء الجلاء الجلاء


ينادي الجلاء الجلاء الجلاء.


كلمات بني وطني مكتوبة بالتشكيل


بَنِي وَطَنِي يَا ليوث الصدام . 

 

وَجُنْد الْفِدَاء نُرِيدُ مِنْ الْحَرْبِ 

 

فَرْضِ السَّلَامِ وَرَدَّ الْعِدَا 

 

بَنِي وَطَنِي يَا ليوث الصدام . 

 

وَجُنْد الْفِدَاء نُرِيدُ مِنْ الْحَرْبِ 

 

فَرْضِ السَّلَامِ وَرَدَّ الْعِدَا 

 

لأَنْتُم حَمَاه العرين أَبَاه 

 

نشدتم لَدَى الْمَوْتِ حَقٌّ الْحَيَاة . 

 

لأَنْتُم حَمَاه العرين أَبَاه 

 

نشدتم لَدَى الْمَوْتِ حَقٌّ الْحَيَاة 

 

لأَنْتُم حَمَاه العرين أَبَاه 

 

نشدتم لَدَى الْمَوْتِ حَقٌّ الْحَيَاة . 

 

مدًا ومدى وَكُنْتُم تُرِيدُون 

 

سُبُل النَّجَاة وَرُسُل الْهُدَى . 

 

بَنِي وَطَنِي يَا ليوث الصدام 

 

وَجُنْد الْفِدَاء نُرِيدُ مِنْ الْحَرْبِ 

 

فَرْضِ السَّلَامِ وَرَدَّ الْعِدَا 

 

بَنِي وَطَنِي يَا ليوث الصدام . 

 

وَجُنْد الْفِدَاء نُرِيدُ مِنْ الْحَرْبِ 

 

فَرْضِ السَّلَامِ وَرَدَّ الْعِدَا 

 

فَلَوْ كَانَ لِلْخَصْم رَأْي سَدَاد . 

 

وَعَقْل يَمِيلُ بِهِ لِلرَّشَاد 

 

وَعَقْل يَمِيلُ بِهِ لِلرَّشَاد . 

 

فَلَوْ كَانَ لِلْخَصْم رَأْي سَدَاد 

 

وَعَقْل يَمِيلُ بِهِ لِلرَّشَاد 

 

وَعَقْل يَمِيلُ بِهِ لِلرَّشَاد . 

 

وَيَرْدَعْه عَنْ رُكُوبِ الرَّدَى 

 

لَمَّا اخْتَارَ نَهْج الْوَغَى والجلاد 

 

وَسَأَلْت هَبَاء دَمًا الأبرياء . 

 

لَمَّا اخْتَارَ نَهْج الْوَغَى 

 

والجلاد وَسَأَلْت هَبَاء دَمًا الأبرياء . 

 

لَمَّا اخْتَارَ نَهْج الْوَغَى والجلاد 

 

وَسَأَلْت هَبَاء دَمًا الأبرياء . 

 

فَأَمَّا حَيَاة وَأَمَّا فَلَا 

 

فَأَمَّا حَيَاة وَأَمَّا فَلَا 

 

فَأَمَّا حَيَاة وَأَمَّا فَلَا 

 

بَنِي وَطَنِي يَا ليوث الصدام . 

 

وَجُنْد الْفِدَاء نُرِيدُ مِنْ الْحَرْبِ 

 

فَرْضِ السَّلَامِ وَرَدَّ الْعِدَا 

 

بَنِي وَطَنِي يَا ليوث الصدام . 

 

وَجُنْد الْفِدَاء نُرِيدُ مِنْ الْحَرْبِ 

 

فَرْضِ السَّلَامِ وَرَدَّ الْعِدَا 

 

لأَنْتُم حَمَاه العرين 

 

أَبَاه نشدتم لَدَى الْمَوْتِ حَقٌّ الْحَيَاة 

 

لأَنْتُم حَمَاه العرين . 

 

أَبَاه نشدتم لَدَى الْمَوْتِ حَقٌّ الْحَيَاة 

 

لأَنْتُم حَمَاه العرين 

 

أَبَاه نشدتم لَدَى الْمَوْتِ حَقٌّ الْحَيَاة . 

 

مدًا ومدى وَكُنْتُم تُرِيدُون 

 

سُبُل النَّجَاة وَرُسُل الْهُدَى . 

 

بَنِي وَطَنِي يَا ليوث الصدام 

 

وَجُنْد الْفِدَاء نُرِيدُ مِنْ الْحَرْبِ . 

 

فَرْضِ السَّلَامِ وَرَدَّ الْعِدَا 

 

بَنِي وَطَنِي يَا ليوث الصدام 

 

وَجُنْد الْفِدَاء نُرِيدُ مِنْ الْحَرْبِ 

 

فَرْضِ السَّلَامِ وَرَدَّ الْعِدَا . 

 

أَرَدْنَا الْحَيَاة ورمنا الْعُلَا 

 

وَفِي حَقِّنَا لَا نَخَافُ الْبِلَا 

 

وَفِي حَقِّنَا لَا نَخَافُ الْبِلَا 

 

أَرَدْنَا الْحَيَاة ورمنا الْعُلَا . 

 

وَفِي حَقِّنَا لَا نَخَافُ الْبِلَا 

 

وَفِي حَقِّنَا لَا نَخَافُ الْبِلَا 

 

وَمَن دُمْنَا قَد صبغنا رِدَاء . 

 

رفعناه فَوْق الْبِلَاد لِوَاءٌ 

 

فماس بِه الْأُفُق حِينَ بَدَأَ 

 

رفعناه فَوْق الْبِلَاد لِوَاءٌ . 

 

فماس بِه الْأُفُق حِينَ بَدَأَ 

 

رفعناه فَوْق الْبِلَاد لِوَاءٌ 

 

فماس بِه الْأُفُق حِينَ بَدَأَ . 

 

فَأَمَّا حَيَاة وَأَمَّا فَلَا 

 

فَأَمَّا حَيَاة وَأَمَّا فَلَا 

 

فَأَمَّا حَيَاة وَأَمَّا فَلَا 

 

بَنِي وَطَنِي يَا ليوث الصدام . 

 

وَجُنْد الْفِدَاء نُرِيدُ مِنْ الْحَرْبِ 

 

فَرْضِ السَّلَامِ وَرَدَّ الْعِدَا . 

 

بَنِي وَطَنِي يَا ليوث الصدام 

 

وَجُنْد الْفِدَاء نُرِيدُ مِنْ الْحَرْبِ . 

 

فَرْضِ السَّلَامِ وَرَدَّ الْعِدَا 

 

لأَنْتُم حَمَاه العرين 

 

أَبَاه نشدتم لَدَى الْمَوْتِ حَقٌّ الْحَيَاة . 

 

لأَنْتُم حَمَاه العرين 

 

أَبَاه نشدتم لَدَى الْمَوْتِ حَقٌّ الْحَيَاة 

 

لأَنْتُم حَمَاه العرين 

 

أَبَاه نشدتم لَدَى الْمَوْتِ حَقٌّ الْحَيَاة . 

 

مدًا ومدى وَكُنْتُم تُرِيدُون 

 

سُبُل النَّجَاة وَرُسُل الْهُدَى 

 

بَنِي وَطَنِي يَا ليوث الصدام . 

 

وَجُنْد الْفِدَاء نُرِيدُ مِنْ الْحَرْبِ 

 

فَرْضِ السَّلَامِ وَرَدَّ الْعِدَا 

 

بَنِي وَطَنِي يَا ليوث الصدام 

 

وَجُنْد الْفِدَاء نُرِيدُ مِنْ الْحَرْبِ 

 

فَرْضِ السَّلَامِ وَرَدَّ الْعِدَا . 

 

فَأَمَّا حَيَاة وَأَمَّا فَلَا 

 

وَعَن ثَغْر بِنْزِرت نَبْغِي الْجَلَاء 

 

وَعَن ثَغْر بِنْزِرت نَبْغِي الْجَلَاء 

 

فَأَمَّا حَيَاة وَأَمَّا فَلَا 

 

وَعَن ثَغْر بِنْزِرت نَبْغِي الْجَلَاء 

 

وَعَن ثَغْر بِنْزِرت نَبْغِي الْجَلَاء . 

 

فَلَسْنَا نَعيش ونحيا سُدًى 

 

فمغربنا يَا فَرَنْسَا غَدًا 

 

فمغربنا يَا فَرَنْسَا غَدًا 

 

فمغربنا يَا فَرَنْسَا غَدًا . 

 

فمغربنا يَا فَرَنْسَا غَدًا 

 

فمغربنا يَا فَرَنْسَا غَدًا 

 

فمغربنا يَا فَرَنْسَا غَدًا . 

 

يُنَادِي الْجَلَاء الْجَلَاء الْجَلَاء 

 

يُنَادِي الْجَلَاء الْجَلَاء الْجَلَاء 

 

يُنَادِي الْجَلَاء الْجَلَاء الْجَلَاء . .



انشودة بني وطني كلمات مكتوبة بالزخرفة


ﭔﮢـﭜ ۈطـﮢـﭜ ﭜآ لْـﭜۈﺛ آلْـڝـﮈآﻤ.


ۈچـﮢـﮈ آلْـڤـﮈآء ﮢـړﭜﮈ ﻤﮢـ آلْـﺢـړﭔ


ڤـړڞ آلْـسـّلْـآﻤ ۈړﮈ آلْـﻋﮈآ


ﭔﮢـﭜ ۈطـﮢـﭜ ﭜآ لْـﭜۈﺛ آلْـڝـﮈآﻤ.


ۈچـﮢـﮈ آلْـڤـﮈآء ﮢـړﭜﮈ ﻤﮢـ آلْـﺢـړﭔ


ڤـړڞ آلْـسـّلْـآﻤ ۈړﮈ آلْـﻋﮈآ


لْـأﮢـﭥﻤ ﺢـﻤآﮧ آلْـﻋړﭜﮢـ أﭔآﮧ


ﮢـشًـﮈﭥﻤ لْـﮈـﮯ آلْـﻤۈﭥ ﺢـقـ آلْـﺢـﭜآﮧ.


لْـأﮢـﭥﻤ ﺢـﻤآﮧ آلْـﻋړﭜﮢـ أﭔآﮧ


ﮢـشًـﮈﭥﻤ لْـﮈـﮯ آلْـﻤۈﭥ ﺢـقـ آلْـﺢـﭜآﮧ


لْـأﮢـﭥﻤ ﺢـﻤآﮧ آلْـﻋړﭜﮢـ أﭔآﮧ


ﮢـشًـﮈﭥﻤ لْـﮈـﮯ آلْـﻤۈﭥ ﺢـقـ آلْـﺢـﭜآﮧ.


ﻤﮈًآ ۈﻤﮈـﮯ ۈﮗﮢـﭥﻤ ﭥړﭜﮈۈﮢـ


سـّﭔلْـ آلْـﮢـچـآﮧ ۈړسـّلْـ آلْـھﮈـﮯ.


ﭔﮢـﭜ ۈطـﮢـﭜ ﭜآ لْـﭜۈﺛ آلْـڝـﮈآﻤ


ۈچـﮢـﮈ آلْـڤـﮈآء ﮢـړﭜﮈ ﻤﮢـ آلْـﺢـړﭔ


ڤـړڞ آلْـسـّلْـآﻤ ۈړﮈ آلْـﻋﮈآ


ﭔﮢـﭜ ۈطـﮢـﭜ ﭜآ لْـﭜۈﺛ آلْـڝـﮈآﻤ.


ۈچـﮢـﮈ آلْـڤـﮈآء ﮢـړﭜﮈ ﻤﮢـ آلْـﺢـړﭔ


ڤـړڞ آلْـسـّلْـآﻤ ۈړﮈ آلْـﻋﮈآ


ڤـلْـۈ ﮗآﮢـ لْـلْـخـڝـﻤ ړأﭜ سـّﮈآﮈ.


ۈﻋقـلْـ ﭜﻤﭜلْـ ﭔھ لْـلْـړشًـآﮈ


ۈﻋقـلْـ ﭜﻤﭜلْـ ﭔھ لْـلْـړشًـآﮈ.


ڤـلْـۈ ﮗآﮢـ لْـلْـخـڝـﻤ ړأﭜ سـّﮈآﮈ


ۈﻋقـلْـ ﭜﻤﭜلْـ ﭔھ لْـلْـړشًـآﮈ


ۈﻋقـلْـ ﭜﻤﭜلْـ ﭔھ لْـلْـړشًـآﮈ.


ۈﭜړﮈﻋھ ﻋﮢـ ړﮗۈﭔ آلْـړﮈـﮯ


لْـﻤآ آخـﭥآړ ﮢـھچـ آلْـۈﻏـﮯ ۈآلْـچـلْـآﮈ


ۈسـّآلْـﭥ ھﭔآء ﮈﻤآ آلْـأﭔړﭜآء.


لْـﻤآ آخـﭥآړ ﮢـھچـ آلْـۈﻏـﮯ


ۈآلْـچـلْـآﮈ ۈسـّآلْـﭥ ھﭔآء ﮈﻤآ آلْـأﭔړﭜآء.


لْـﻤآ آخـﭥآړ ﮢـھچـ آلْـۈﻏـﮯ ۈآلْـچـلْـآﮈ


ۈسـّآلْـﭥ ھﭔآء ﮈﻤآ آلْـأﭔړﭜآء.


ڤـإﻤآ ﺢـﭜآﮧ ۈإﻤآ ڤـلْـآ


ڤـإﻤآ ﺢـﭜآﮧ ۈإﻤآ ڤـلْـآ


ڤـإﻤآ ﺢـﭜآﮧ ۈإﻤآ ڤـلْـآ


ﭔﮢـﭜ ۈطـﮢـﭜ ﭜآ لْـﭜۈﺛ آلْـڝـﮈآﻤ.


ۈچـﮢـﮈ آلْـڤـﮈآء ﮢـړﭜﮈ ﻤﮢـ آلْـﺢـړﭔ


ڤـړڞ آلْـسـّلْـآﻤ ۈړﮈ آلْـﻋﮈآ


ﭔﮢـﭜ ۈطـﮢـﭜ ﭜآ لْـﭜۈﺛ آلْـڝـﮈآﻤ.


ۈچـﮢـﮈ آلْـڤـﮈآء ﮢـړﭜﮈ ﻤﮢـ آلْـﺢـړﭔ


ڤـړڞ آلْـسـّلْـآﻤ ۈړﮈ آلْـﻋﮈآ


لْـأﮢـﭥﻤ ﺢـﻤآﮧ آلْـﻋړﭜﮢـ


أﭔآﮧ ﮢـشًـﮈﭥﻤ لْـﮈـﮯ آلْـﻤۈﭥ ﺢـقـ آلْـﺢـﭜآﮧ


لْـأﮢـﭥﻤ ﺢـﻤآﮧ آلْـﻋړﭜﮢـ.


أﭔآﮧ ﮢـشًـﮈﭥﻤ لْـﮈـﮯ آلْـﻤۈﭥ ﺢـقـ آلْـﺢـﭜآﮧ


لْـأﮢـﭥﻤ ﺢـﻤآﮧ آلْـﻋړﭜﮢـ


أﭔآﮧ ﮢـشًـﮈﭥﻤ لْـﮈـﮯ آلْـﻤۈﭥ ﺢـقـ آلْـﺢـﭜآﮧ.


ﻤﮈًآ ۈﻤﮈـﮯ ۈﮗﮢـﭥﻤ ﭥړﭜﮈۈﮢـ


سـّﭔلْـ آلْـﮢـچـآﮧ ۈړسـّلْـ آلْـھﮈـﮯ.


ﭔﮢـﭜ ۈطـﮢـﭜ ﭜآ لْـﭜۈﺛ آلْـڝـﮈآﻤ


ۈچـﮢـﮈ آلْـڤـﮈآء ﮢـړﭜﮈ ﻤﮢـ آلْـﺢـړﭔ.


ڤـړڞ آلْـسـّلْـآﻤ ۈړﮈ آلْـﻋﮈآ


ﭔﮢـﭜ ۈطـﮢـﭜ ﭜآ لْـﭜۈﺛ آلْـڝـﮈآﻤ


ۈچـﮢـﮈ آلْـڤـﮈآء ﮢـړﭜﮈ ﻤﮢـ آلْـﺢـړﭔ


ڤـړڞ آلْـسـّلْـآﻤ ۈړﮈ آلْـﻋﮈآ.


أړﮈﮢـآ آلْـﺢـﭜآﮧ ۈړﻤﮢـآ آلْـﻋلْـآ


ۈڤـﭜ ﺢـقـﮢـآ لْـآ ﮢـخـآڤـ آلْـﭔلْـآ


ۈڤـﭜ ﺢـقـﮢـآ لْـآ ﮢـخـآڤـ آلْـﭔلْـآ


أړﮈﮢـآ آلْـﺢـﭜآﮧ ۈړﻤﮢـآ آلْـﻋلْـآ.


ۈڤـﭜ ﺢـقـﮢـآ لْـآ ﮢـخـآڤـ آلْـﭔلْـآ


ۈڤـﭜ ﺢـقـﮢـآ لْـآ ﮢـخـآڤـ آلْـﭔلْـآ


ۈﻤﮢـ ﮈﻤﮢـآ قـﮈ ڝـﭔﻏﮢـآ ړﮈآء.


ړڤـﻋﮢـآھ ڤـۈقـ آلْـﭔلْـآﮈ لْـۈآء


ڤـﻤآسـّ ﭔھ آلْـأڤـقـ ﺢـﭜﮢـ ﭔﮈآ


ړڤـﻋﮢـآھ ڤـۈقـ آلْـﭔلْـآﮈ لْـۈآء.


 ڤـﻤآسـّ ﭔھ آلْـأڤـقـ ﺢـﭜﮢـ ﭔﮈآ


ړڤـﻋﮢـآھ ڤـۈقـ آلْـﭔلْـآﮈ لْـۈآء


ڤـﻤآسـّ ﭔھ آلْـأڤـقـ ﺢـﭜﮢـ ﭔﮈآ.


ڤـإﻤآ ﺢـﭜآﮧ ۈإﻤآ ڤـلْـآ


ڤـإﻤآ ﺢـﭜآﮧ ۈإﻤآ ڤـلْـآ


ڤـإﻤآ ﺢـﭜآﮧ ۈإﻤآ ڤـلْـآ


ﭔﮢـﭜ ۈطـﮢـﭜ ﭜآ لْـﭜۈﺛ آلْـڝـﮈآﻤ.


ۈچـﮢـﮈ آلْـڤـﮈآء ﮢـړﭜﮈ ﻤﮢـ آلْـﺢـړﭔ


ڤـړڞ آلْـسـّلْـآﻤ ۈړﮈ آلْـﻋﮈآ.


ﭔﮢـﭜ ۈطـﮢـﭜ ﭜآ لْـﭜۈﺛ آلْـڝـﮈآﻤ


ۈچـﮢـﮈ آلْـڤـﮈآء ﮢـړﭜﮈ ﻤﮢـ آلْـﺢـړﭔ.


ڤـړڞ آلْـسـّلْـآﻤ ۈړﮈ آلْـﻋﮈآ


لْـأﮢـﭥﻤ ﺢـﻤآﮧ آلْـﻋړﭜﮢـ


أﭔآﮧ ﮢـشًـﮈﭥﻤ لْـﮈـﮯ آلْـﻤۈﭥ ﺢـقـ آلْـﺢـﭜآﮧ.


لْـأﮢـﭥﻤ ﺢـﻤآﮧ آلْـﻋړﭜﮢـ


أﭔآﮧ ﮢـشًـﮈﭥﻤ لْـﮈـﮯ آلْـﻤۈﭥ ﺢـقـ آلْـﺢـﭜآﮧ


لْـأﮢـﭥﻤ ﺢـﻤآﮧ آلْـﻋړﭜﮢـ


أﭔآﮧ ﮢـشًـﮈﭥﻤ لْـﮈـﮯ آلْـﻤۈﭥ ﺢـقـ آلْـﺢـﭜآﮧ.


ﻤﮈًآ ۈﻤﮈـﮯ ۈﮗﮢـﭥﻤ ﭥړﭜﮈۈﮢـ


سـّﭔلْـ آلْـﮢـچـآﮧ ۈړسـّلْـ آلْـھﮈـﮯ


ﭔﮢـﭜ ۈطـﮢـﭜ ﭜآ لْـﭜۈﺛ آلْـڝـﮈآﻤ.


ۈچـﮢـﮈ آلْـڤـﮈآء ﮢـړﭜﮈ ﻤﮢـ آلْـﺢـړﭔ


ڤـړڞ آلْـسـّلْـآﻤ ۈړﮈ آلْـﻋﮈآ


ﭔﮢـﭜ ۈطـﮢـﭜ ﭜآ لْـﭜۈﺛ آلْـڝـﮈآﻤ


ۈچـﮢـﮈ آلْـڤـﮈآء ﮢـړﭜﮈ ﻤﮢـ آلْـﺢـړﭔ


ڤـړڞ آلْـسـّلْـآﻤ ۈړﮈ آلْـﻋﮈآ.


ڤـإﻤآ ﺢـﭜآﮧ ۈإﻤآ ڤـلْـآ


ۈﻋﮢـ ﺛﻏړ ﭔﮢـڒړﭥ ﮢـﭔﻏﭜ آلْـچـلْـآء


ۈﻋﮢـ ﺛﻏړ ﭔﮢـڒړﭥ ﮢـﭔﻏﭜ آلْـچـلْـآء


ڤـإﻤآ ﺢـﭜآﮧ ۈإﻤآ ڤـلْـآ


ۈﻋﮢـ ﺛﻏړ ﭔﮢـڒړﭥ ﮢـﭔﻏﭜ آلْـچـلْـآء


ۈﻋﮢـ ﺛﻏړ ﭔﮢـڒړﭥ ﮢـﭔﻏﭜ آلْـچـلْـآء.


ڤـلْـسـّﮢـآ ﮢـﻋﭜشًـ ۈﮢـﺢـﭜآ سـّﮈـﮯ


ڤـﻤﻏړﭔﮢـآ ﭜآ ڤـړﮢـسـّآ ﻏﮈآ


ڤـﻤﻏړﭔﮢـآ ﭜآ ڤـړﮢـسـّآ ﻏﮈآ


ڤـﻤﻏړﭔﮢـآ ﭜآ ڤـړﮢـسـّآ ﻏﮈآ.


ڤـﻤﻏړﭔﮢـآ ﭜآ ڤـړﮢـسـّآ ﻏﮈآ


ڤـﻤﻏړﭔﮢـآ ﭜآ ڤـړﮢـسـّآ ﻏﮈآ


ڤـﻤﻏړﭔﮢـآ ﭜآ ڤـړﮢـسـّآ ﻏﮈآ.


ﭜﮢـآﮈﭜ آلْـچـلْـآء آلْـچـلْـآء آلْـچـلْـآء


ﭜﮢـآﮈﭜ آلْـچـلْـآء آلْـچـلْـآء آلْـچـلْـآء


ﭜﮢـآﮈﭜ آلْـچـلْـآء آلْـچـلْـآء آلْـچـلْـآء.


وهنا انتهت مقالتنا وقد تعرفنا اليوم في موقع صنديد في تصنيف كلمات أناشيد. على كلمات انشودة بني وطني كلمات مكتوبة كتابة كاملة النسخة الأصلية.


أضف تعليق